تبادل اللكمات في مصحة بالرباط بين منتخبين من «البام» و«البيجيدي»

تبادل اللكمات في مصحة بالرباط بين منتخبين من «البام» و«البيجيدي»

كريم أمزيان

تحول الصراع القائم بين حزبي العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة، بمجلس مدينة الرباط، إلى مواجهة مفتوحة بين منتخبي الطرفين، قبل أن تتم ترجمتها أول أمس (الأربعاء)، إلى تبادل للسب والشتم بين عزيز الليمني، المستشار الجماعي عن «البام» في مجلس جماعة الرباط، ورئيس لجنة، وعبد الرحيم لقرع، رئيس مجلس مقاطعة اليوسفية، المنتمي إلى «البيجيدي»، ورئيس مجلس مدينة الرباط.

وكشفت مصادر مطلعة أن لقرع، الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية، تعرض لاعتداء من طرف الليمني، بعدما جمعتهما الصدفة في مصحة بالرباط، يرقد فيها سعيد بنبارك، رئيس المجلس الإقليمي، ذهبا إلى زيارته هناك، بعدما ولجها إثر وعكة صحية ألمت به قبل أيام، لتتحول عيادتهما المريض إلى مناسبة لتصفية حساباتهما السياسية والحزبية. وأضافت المصادر أن الطرفين نقلا مشاكلهما إلى الغرفة التي كان يرقد فيها بنبارك، والتي كانت تصب أساسا في دعم الجمعيات واستفادتها من الفضاءات الرياضية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة