تجار «جوطية» يقتحمون المجلس الجماعي لصفرو للمطالبة بمراجعة شروط إعادة إيوائهم

تجار «جوطية» يقتحمون المجلس الجماعي لصفرو للمطالبة بمراجعة شروط إعادة إيوائهم

فاس: لحسن والنيعام

اقتحم العشرات من تجار «جوطية» المسيرة الخضراء بصفرو مقر المجلس الجماعي للمدينة، صباح أول أمس (الأربعاء)، بالتزامن مع انعقاد آخر جلسة من جلسات دورة أكتوبر، وذلك للاحتجاج على بنود اعتبروها مجحفة في قرار إعادة إيوائهم، بعد 12 سنة من الانتظار والتسويف والمماطلة، بعد الحريق الذي نشب في هذه «الجوطية» سنة 2005. وأعلنت السلطات حينها عن قرار إعادة إيواء التجار في سوق نموذجي، لكن إنجاز المشروع عرف تعثرات. وردد المحتجون شعارات مناوئة للمجلس ولحزب العدالة والتنمية الذي يتولى تدبير الشأن المحلي.

وقرر التجار المعنيون الاحتجاج مع اقتراب اكتمال أشغال بناء السوق، للتعبير عن تذمرهم مما أسموه القرارات الجائرة والمجحفة للجنة التقويم في حق المستفيدين من إعادة الإيواء. وأشارت المصادر إلى أن غالبية هؤلاء التجار من الفئات المعوزة والفقيرة والمعطلين، والذين يدافعون عن حقهم في الاستفادة المجانية بناء على مجموعة من الوثائق التي تسلموها في عهد المجلس السابق والسلطات المحلية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة