الرئيسيةبرلمانتقارير سياسية

تحذير الداودي الخريجين الجدد من الاحتجاج أمام البرلمان يجد عليه غضب المعطلين

النعمان اليعلاوي

أثار تصريح وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الحسن الداودي، الذي حذر فيه الخريجين الجدد من الاحتجاج أمام البرلمان، منبها إياهم إلى أنه ستتم مواجهتهم بالعنف، موجة غضب عارمة في صفوف المعطلين الذين رأوا في تصريح الداودي “تهديدا واضحا من مسؤول في الدولة، ودعوة إلى خرق المواثيق الدولة ودستور المملكة التي تكفل حق المواطن في الاحتجاج والتأطير النقابي” حسب الغاضبين ضد الداودي.

في ذات السياق، قال منضوون تحت لواء تنسيقية الأطر العليا المعطلة أن تصريح الوزير ينم عن توجه لدى الحكومة بمعالجة معضلة البطالة بـ”القمع بدل البرامج الفعلية التي من شأنها تعزيز فرص الشغل”، وأن “الحكومة فشلت في حل مشكلة البطالة فتوجهت إلى الحلقة الضعيفة والتي هي المعطلون”.

وكان الداودي قد قال في كلمة ألقاها خلال حفل تخرج الفوج 22 من مهندسي الدولة بالمعهد الوطني للبريد والمواصلات، أمس الثلاثاء، “حذار حذار من أن تأتوا أمام البرلمان، لأن العصا تنتظركم هناك”، على حد تعبيره.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق