تحقيق في اختلالات بـ«أمانديس» طنجة يطيح بأول مسؤول ومطالب بكشف مصير أموال جمعية الأعمال الاجتماعية

تحقيق في اختلالات بـ«أمانديس» طنجة يطيح بأول مسؤول ومطالب بكشف مصير أموال جمعية الأعمال الاجتماعية

طنجة: محمد أبطاش 

كشفت مصادر متطابقة، لـ«الأخبار»، أن التحقيقات الداخلية التي أمرت بها شركة «فيوليا» الحاضنة لـ«أمانديس» طنجة المختصة في تدبير قطاعي الماء والكهرباء بعاصمة البوغاز، أطاحت بأول مسؤول في قضية تلاعبات شهدتها الشركة أخيرا، وأدت إلى العجز عن تبرير مصير حوالي 250 مليون سنتيم كانت مخصصة لمشروع ضخ المياه بميناء المدينة. وحسب المعلومات المتوفرة، فإن الأمر يتعلق بالمسؤول الأول عن مراكز محطات تصفيات المياه العادمة والضخ، حيث صدر هذا القرار الذي حصلت الجريدة على نسخة منه، بداية الأسبوع الجاري، ليتم تعميمه أول أمس (الثلاثاء) على مختلف المراكز، إذ جرى تعيين مسؤول آخر نيابة عن المعفي من مهامه، في الوقت الذي نبهت مصادر على اطلاع جيد إلى أنه كان من الأجدر أن تشمل التحقيقات المدير الوصي على الشركة بفعل كونه يتحمل مسؤولية مباشرة في هذا التغاضي الذي أدى إلى تبديد أموال عمومية، علما أن التحقيقات لا تزال مستمرة في هذا الملف الحارق، والذي أدى إلى دخول لجان وصية بوزارة الداخلية على الخط للكشف عما يجري داخل الشركة الفرنسية الجديدة، والتي باتت مجددا تحت الأضواء إثر هذا الوضع الذي كان سببا في وقت سابق في اندلاع ما بات يعرف بـ«انتفاضة الشموع».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة