GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

تخريب 20 حافلة للنقل الحضري بفاس في ظروف غامضة

تخريب 20 حافلة للنقل الحضري بفاس في ظروف غامضة
  • فاس: محمد الزوهري

    تعرضت ما لا يقل عن عشرين حافلة تابعة لشركة «سيتي باص» للنقل الحضري بفاس، نهاية الأسبوع الماضي، لعمليات تخريب متفاوتة من قبل مجهولين بأحياء متفرقة من المدينة، ما أثار موجة استياء من قبل مستعملي هذه الحافلات، بالنظر لأجواء الرعب التي رافقت هذه الاعتداءات، خاصة أن بعض هذه الاعتداءات تزامن مع نهاية مباراة المغرب الفاسي والنادي القنيطري، مساء يوم الأحد الماضي، والتي لم ترق نتيجتها الجمهور الفاسي.

    وعلم «فلاش بريس» أن استهداف أسطول النقل الحضري أثار ذهول مسؤولي الشركة التي سارعت إلى إيداع شكايات مستعجلة لدى المصالح الأمنية، من أجل من فتح تحقيق في ظروف هذه الاعتداءات التي وقعت بشكل متزامن بعدة أحياء شعبية بالمدينة، من قبيل الزهور وبنسودة وعين النقبي وبندباب وسيدي بوجيدة. وهمت عمليات التخريب تهشيم زجاج الحافلات عن طريق رشقها بالحجارة، وإتلاف بعض النوافذ والأبواب، ونزع مصابيح الحافلات.

    وفتحت مصالح الأمن تحريات بشأن ملابسات هذه الاعتداءات و«ما إن كانت مدبرة وانتقامية»، خاصة في ظل إقدام الشركة المعنية على تشديد المراقبة في الآونة الأخيرة، بعد تنامي حالات التنصل من أداء تذاكر ركوب الحافلات، ما فتح المجال سابقا لوقوع الكثير من المواجهات الدموية بين المراقبين والمخالفين، انتهى بعضها في مخافر الشرطة، فضلا عن الاحتجاجات التي عمت الجامعة منذ بداية الموسم الجامعي الحالي، للتنديد بالزيادة في واجب انخراط الطلبة للاستفادة من خدمات هذا النقل.

    وتشهد حافلات النقل الحضري بفاس، باستمرار، أعمال عنف خطيرة، ومواجهات بين مراقبي شركة «سيتي باص» وعدد من الأشخاص الذين يتم ضبطهم متلبسين بعدم أداء تذكرة الركوب، ما تسبب في تعرض ما لا يقل عن 10 مراقبين لاعتداءات شنيعة ومتفرقة من قبل مجموعة من الأشخاص كانوا مدججين بأسلحة بيضاء وعصي، منذ مطلع السنة الجارية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة