الدوليةالرئيسية

ترامب ينهي الإعفاءات الدولية لشراء النفط الإيراني وإسرائيل تشيد بالقرار

أصدر الرئيس الأميركي دونالد ترامب قرارا بإنهاء الإعفاءات التي سمح بموجبها لثماني دول بشراء النفط الإيراني، بهدف تحقيق “صادرات صفر” من الخام في هذا البلد، بحسب ما أعلن البيت الأبيض، أمس الإثنين 22 أبريل 2019، مما يعني أن هذه الدول وهي الصين والهند وكوريا الجنوبية وتركيا واليابان وتايوان وإيطاليا واليونان، ستواجه، اعتبارا من مطلع ماي القادم، عقوبات أميركية إذا استمرت في شراء النفط الإيراني.

وكانت واشنطن قد أعادت، في نونبر2018، فرض عقوبات اقتصادية شديدة على طهران، وعلى كل الدول التي لا تلتزم بها بعد انسحابها من الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي الايراني والذي وقع في 2015، وشكل حظر بيع النفط التدبير الرئيسي، لكن الولايات المتحدة منحت يومها اعفاءات لستة أشهر معتبرة أن السوق العالمية لا يمكنها أن تتحمل صدمة منع بيع الخام الإيراني في شكل مفاجئ.

وفي بيان أمس الاثنين، قال البيت الأبيض إن “الولايات المتحدة والسعودية والإمارات العربية المتحدة، وهي ثلاثة من أكبر منتجي الطاقة في العالم، مع أصدقائنا وحلفائنا، تلتزم تأمين ما يكفي من الإمدادات لأسواق النفط العالمية”.

وقال ترامب في تغريدة “السعودية وغيرها من دول اوبك ستعوض، بل وستزيد، الفارق في تدفق النفط الناجم عن فرضنا الآن عقوبات كاملة على النفط الإيراني”.

وفي المقابل، أشاد رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو بقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ووصفه بأنه “ذو أهمية كبيرة” لتكثيف الضغط على طهران.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق