MGPAP_Top

تطورات جديدة تعيد ملف «درابور» إلى نقطة الصفر

تطورات جديدة تعيد ملف «درابور» إلى نقطة الصفر

شهد ملف «درابور» الشهير المتعلق بالنزاع القائم بين المتصرف الحالي في الشركة، المدعو مصطفى عزيز، وعائلة لحسن جاخوخ، الملياردير مالك الشركة الذي توفي قبل أزيد من عام، تطورات جديدة أعادته إلى نقطة الصفر، بعدما سبق للمحكمة أن قضت بكون عزيز هو المتصرف في تركة جاخوخ، بموجب وصية طعنت فيها العائلة.
فإلى جانب حكم قضائي صادر عن محكمة الاستئناف بالرباط، بتاريخ 30 دجنبر 2015، والذي قضى برفض طلب شمول كل من الوصية المزعومة التي بموجبها حاز عزيز على تركة جاخوخ، ووثيقة اعتراف بدين يزعم فيها عزيز أن جاخوخ أقر باستدانته 10 ملايين أورو منه، بالصيغة التنفيذية، قضت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، يوم 22 شتنبر الماضي، بفرض شمول الوثيقتين المذكورتين، أي الوصية والاعتراف بالدين، بالصيغة التنفيذية، وهو ما يعني عدم ثبوت حق مصطفى عزيز في التصرف في تركة لحسن جاخوخ حاليا.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة