تعديل القانون التنظيمي لمجلس النواب يجمع بنكيران بقادة الأحزاب السياسية

تعديل القانون التنظيمي لمجلس النواب يجمع بنكيران بقادة الأحزاب السياسية

محمد اليوبي

باشر عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، أمس (الثلاثاء)، عقد لقاءات تشاورية مع الأمناء العامين للأحزاب السياسية، حيث من المنتظر أن يكون قد اجتمع مع زعماء أحزاب الأغلبية والمعارضة الممثلة داخل غرفتي البرلمان، وسيجتمع اليوم (الأربعاء)، مع قادة الأحزاب غير الممثلة داخل البرلمان، وذلك بحضور كل من محمد حصاد، وزير الداخلية، ومصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، لمناقشة التعديلات المقترحة على القوانين الانتخابية المتعلقة بالانتخابات التشريعية، المزمع إجراؤها يوم 7 أكتوبر المقبل.

وعلم «فلاش بريس» أن أحزاب المعارضة تقترح تعديل المادتين 84 و85 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب، وذلك من أجل تخفيض العتبة من 6 في المائة إلى 3 في المائة، وهو ما يرفضه حزب العدالة والتنمية، الذي يعتبر هذا التعديل يستهدف «تشتيت» الأصوات التي سيحصل عليها، وتوزيعها على الأحزاب الصغرى، خاصة أن ثمانية أحزاب فقط هي التي اجتازت هذه العتبة بقليل من الأصوات في الانتخابات التشريعية التي جرت يوم 25 نونبر 2011، فيما حصل حزب العدالة والتنمية على عدد كبير من المقاعد البرلمانية نتيجة ما يسمى بأصوات «أكبر بقية» بعد إقصاء اللوائح التي لم تتجاوز حاجز العتبة المحدد في 6 في المائة محليا، و3 في المائة بالنسبة للوائح الوطنية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة