MGPAP_Top

تفاصيل طرد رجل أمن خاص بسبب إسعافه لمريض بمستشفى تيفلت

تفاصيل طرد رجل أمن خاص بسبب إسعافه لمريض بمستشفى تيفلت

تيفلت: المهدي لمرابط

أقدمت شركة تشتغل في مجال توفير رجال الأمن الخاص، متعاقدة مع مندوبية الصحة بالخميسات، خلال الأيام القليلة الماضية، على طرد أحد مستخدميها بالمستشفى المحلي بمدينة تيفلت، والذي تم تداول صورته على نطاق واسع بشبكات التواصل الاجتماعي وهو يقدم إسعافات إلى مريض، ما جلب العديد من التعليقات المتراوحة بين استحسان هذا الفعل الإنساني والمبادرة النبيلة، والتنديد بحالة الخصاص الحاد المسجل على مستوى الأطر الطبية والموارد البشرية عامة بالمستشفى المذكور، ما دفع برجل الأمن الخاص إلى تقديم الإسعاف إلى أحد المرضى.
ولم يمر أكثر من شهر حتى أقدمت إدارة الشركة الخاصة على طرد المستخدم المعني من عمله، وسط موجة سخط عارم بلغت حد تضامن جمعيات حقوقية معه، واعتبار طرده تعسفيا وانتقاما من كشفه واقع المستشفى من خلال إسعافه لمريض، حيث أبدت بعض هذه الجمعيات استعدادها لتنظيم وقفة احتجاجية أمام المستشفى المحلي للمدينة في قادم الأيام، تنديدا بقرار طرد رجل الأمن الخاص.
مقابل ذلك وفي اتصال هاتفي أجرته معه «الأخبار»، أكد مدير المركز الاستشفائي الإقليمي بعدما ظل هاتف مدير المستشفى المحلي يرن من دون إجابة، أن قرار الشركة المشغلة طرد رجل الأمن الخاص من عمله ليس تعسفيا، وأنه جاء وفق مسطرة قانونية بعد تقرير تفصيلي رفعه مدير المستشفى المحلي بتيفلت إلى إدارة الشركة قبل اتخاذها قرار الطرد بشأنه.
وتابع المتحدث ذاته أن رجل الأمن الخاص المعني لم يقدم شهادة حسن السيرة إلى الشركة المشغلة، التي أمهلته أكثر من سنة ونصف السنة لإحضارها، قبل أن تضطر منذ حوالي شهر إلى إعطائه فرصة أخيرة تمتد لشهر واحد لإحضار هذه الوثيقة، التي يشترط في كل راغب في العمل لدى الشركة إحضارها من دون أن يتمكن من ذلك، إضافة إلى تجاوزه لاختصاصاته ومهامه التي حددتها له الشركة، التي عرضته على مجلسها التأديبي بالناظور نتيجة الشكايات التي تتلقاها بشأنه وتتهمه بابتزاز المرضى وذويهم بدعوى التوسط لهم لدى الأطباء، حسب مصدر مطلع على سير الملف.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة