تفكيك خلية إرهابية تضم معتقلا سابقا في غوانتانامو

أيام قليلة عن إعلان المكتب المركزي للأبحاث القضائية تفكيك خلية إرهابية خطيرة، تمكن المكتب التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، اليوم الثلاثاء (23 فبراير)، بتنسيق مع المصالح الأمنية الإسبانية، من تفكيك خلية إرهابية ينشط أفرادها في استقطاب وتجنيد متطوعين للقتال في معسكرات تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا والعراق.

‏وقد أسفرت هذه العملية الأمنية عن إيقاف أحد أفراد هذه الخلية في فرخانة، نواحي الناظور، تزامنا مع اعتقال 3 شركاء آخرين في سبتة، من بينهم معتقل سابق بغوانتانامو سبق أن قاتل في صفوف تنظيم “القاعدة” في أفغانستان، وعنصر آخر شقيق مقاتل نفذ سنة 2013 عملية انتحارية بواسطة شاحنة مفخخة ضد ثكنة عسكرية في سوريا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.