تفكيك شبكة متخصصة في تزوير الأوراق المالية وتصريفها بأسواق سلا وتمارة

تفكيك شبكة متخصصة في تزوير الأوراق المالية وتصريفها بأسواق سلا وتمارة

نجيب توزني

فككت عناصر الشرطة القضائية بسلا، شبكة متخصصة في تزوير الأوراق النقدية، تتكون من شخصين، اعتقل أحدهما بحي الرحمة، وأوقف الثاني بحي سيدي موسى.
ووفق مصدر موثوق، فإن عناصر الشرطة القضائية حجزت آلة سكانير متطورة من طراز رفيع، مكنت المزورين من استنساخ أوراق مالية من فئة، 50، 100 و200 درهم، بجودة عالية وتشبه بنسبة مئوية كبيرة الأوراق الأصلية، ما مكن هذه الشبكة من تزوير مبالغ كبيرة، نجحت في تصريف جزء كبير منها بالأسواق الأسبوعية التي تنظم بأحواز سلا وتمارة.
المصدر ذاته كشف أن أحد المعتقلين في هذه القضية مدان من قبل القضاء في قضية تتعلق بالتزوير، وغادر السجن بعد قضاء مدة محكوميته، ويملك خبرة كبيرة في مجال تزوير الأوراق المالية.
واستنادا إلى المصدر نفسه دائما، فإن عملية تمشيط روتينية أسقطت أحد المتهمين الذي قاد الشرطة إلى مكان تزوير الأوراق المالية، ودل الشرطة على شريكه في هذه العملية، كما قدم معلومات إلى عناصر الأمن حول نشاط الشبكة، والمبالغ التي قد تكون روجتها. هذا وينتظر أن يحال المعتقلان على وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بسلا اليوم (الخميس)، للتحقيق معهما بخصوص التهم المنسوبة إليهما، والتي تكتسي طابعا جنائيا خطيرا.
هذه العملية تأتي في سياق الحملة الأمنية التي تباشرها مصالح الشرطة القضائية بسلا، و التي أدت إلى اعتقال أزيد من 400 شخص، متهمين بالسكر العلني، والإزعاج، واعتراض سبيل المارة في الساعات الأولى من الصباح، كما اعتقل ضمن هذه المجموعة عدد من المبحوث عنهم بموجب مذكرات بحث وطنية ومحلية، إضافة إلى اعتقال آخرين بتهمة ترويج القرقوبي.
واستنادا إلى معلومات «الأخبار»، فإن 150 شخصا من بين الموقوفين كان يجري البحث عنهم بموجب مذكرات بحث وطنية، إضافة إلى قضايا أخرى تتصل ببيع وتسويق المخدرات وحبوب الهلوسة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة