تقرير لجنة تقصي الحقائق بالصندوق المغربي للتقاعد يحرك مطالب بتجميد خطة بنكيران لـ”إصلاح التقاعد”

تقرير لجنة تقصي الحقائق بالصندوق المغربي للتقاعد يحرك مطالب بتجميد خطة بنكيران لـ”إصلاح التقاعد”

النعمان اليعلاوي

أجج التقرير الأخير للجنة البرلمانية لتقصي الحقائق في الصندوق المغربي للتقاعد، والذي قدمته الاثنين الماضي، المطالب النقابية بتجميد ما عرف بـ “خطة إصلاح الصندوق المغربي للتقاعد”، فقد هددت التنسيقية الوطنية لإسقاط خطة التقاعد بخوض احتجاجات واسعة وتصعيدية من أجل دفع رئيس الحكومة المكلف، عبد الإله بنكيران، إلى تجميد خطة إصلاح الصندوق المغربي للتقاعد، حسب مصدر من التنسيقية أكد أن “تقرير اللجنة البرلمانية لتقصي الحقائق لقي صدا واسعا في صفوف أعضاء التنسيقية، وقد سبق أن نبهنا إلى ما تضمنه التقرير من اختلالات في الإصلاح المزعوم وإلى أسباب أزمة الصندوق المغربي للتقاعد، التي لم يكلف بنكيران نفسه عناء البحث فيها قبل إقرار إصلاحه المزعوم”، يقول المتحدث ذاته.

وفي السياق ذاته، أشار المصدر إلى أن عددا من القيادات النقابية عبرت عن عزمها تنظيم مسيرة وطنية بالتنسيق مع التنسيقية الوطنية لإسقاط خطة التقاعد بعد الحقائق الصادمة التي كشفها التقرير، مضيفا أن هناك توجها أيضا لرفع عريضة من أجل المطالبة بتجميد إصلاح الصندوق المغربي للتقاعد والضغط على الحكومة بهدف الوفاء بالتزامات الدولة إزاء الصندوق، خصوصا بعدما طالب أعضاء اللجنة البرلمانية لتقصي الحقائق في الصندوق المغربي للتقاعد بنكيران بتجميد الإصلاح المقياسي الذي اعتمدته الحكومة وصادق عليه البرلمان، وشددوا على ضرورة الرجوع إلى تفعيل توصيات اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد لمباشرة الإصلاح الشمولي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة