تقني بمقاطعة جليز بمراكش يحول منزلا إلى عمارة دون تصاميم

تقني بمقاطعة جليز بمراكش يحول منزلا إلى عمارة دون تصاميم

مراكش: عزيز باطراح

وجهت اتهامات لأحد التقنيين بقسم التعمير بمقاطعة جليز بمراكش، وشقيقه في حزب العدالة والتنمية بالمقاطعة نفسها، وذلك بسبب ما وصف بالمضاربة والبناء العشوائي.
وأكدت مصادر مطلعة أنه بتاريخ 06 دجنبر من سنة 2010، حصل «ع.ب»، التقني بقسم التعمير بمقاطعة جليز، بموجب عقد عرفي، على منفعة وحق التصرف في الطابق العلوي وسطح المنزل الكائن ببلوك 74 رقم 02، بالحي المحمدي الشمالي المعروف بديور المساكين، بحي الداوديات، بمقاطعة جليز، علما أن المنزل كان حينها عبارة عن طابق أرضي مساحته لا تتعدى 48 مترا مربعا.
وأضافت المصادر أن التقني المذكور عمد إلى بناء طابقين إضافيين، قبل أن يعمل على تفويت الطابق الأول إلى «هند.ي» العاملة بالخارج، بموجب عقد عرفي مقابل 26 مليون سنتيم، حيث تنازل بموجب هذا العقد على حق استغلال الطابق، وهو العقد الذي صحح إمضاءه شقيقه «عبد المجيد.ب» عن حزب العدالة والتنمية، الذي يشغل مهام كاتب مجلس مقاطعة جليز، والذي كان حينها نائبا لرئيس المقاطعة، علما أن دورية سابقة لوالي الجهة تمنع منعا كليا تصميم إمضاء مثل هذه العقود العرفية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة