CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

تلاميذ بالقصر الكبير يحتجون ضد تردي الوضع الأمني

تلاميذ بالقصر الكبير يحتجون ضد تردي الوضع الأمني
  • القصر الكبير: محمد أبطاش

    أدى تعرض تلميذ يتابع دراسته بثانوية أحمد الراشيدي بمدينة القصر الكبير، لطعنة غادرة في الصدر، إلى خروج المئات من زملائه، نهاية الأسبوع المنصرم، متجهين صوب مفوضية الشرطة بالمدينة، على خلفية ما وصفوه بتردي الأوضاع الأمنية في محيط المدارس التي تتسبب في وقوع مثل هذه الجرائم والاعتداءات التي تطول المواطنين.

    وكشفت مصادر أن التلاميذ الغاضبين الذين عاينوا المشهد المرعب لزميلهم وهو ملقى وسط دمائه، رغم أن الغموض لازال يلف أسباب ما جرى، دفع بهم الأمر إلى التوجه صوب عدد من المصالح بالمدينة، ومن ضمنها مفوضية للشرطة التي طالب مسؤولون منها المحتجين بالتوجه نحو السلطات الوصية، فيما سجلت محاولة اقتحام الغاضبين لمقر المجلس البلدي، للتنديد بهذه الواقعة التي هزت القصر الكبير من جديد، على بعد أيام فقط من وقوع جرائم متتالية أبطالها عصابات منتشرة بالمدينة.

    هذا ونقل الضحية إلى المستشفى المحلي بالمدينة، قبل أن يتم تحويله صوب  المستشفى الإقليمي بالعرائش، حيث يوجد بقسم العناية المركزة بسبب الجرح الغائر نظرا لكون السكين الذي أصابه من الحجم الكبير، في حين تكشف بعض المعلومات المستقاة من مصادر حقوقية أن اندلاع الشجار العنيف بين التلميذ والشخص المذكور، يعود إلى إحدى التلميذات، علما أن محيط هذه الثانوية، التي سبق أن كانت موضوع جدل واسع بالمدينة، يعرف انتشار المتسكعين ومدمني ومروجي المخدرات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة