MGPAP_Top

تلميذ بتاوريرت يكبل جسده بالسلاسل إلى عمود كهربائي أمام ثانوية احتجاجا على فصله من الدراسة

تلميذ بتاوريرت يكبل جسده بالسلاسل إلى عمود كهربائي أمام ثانوية احتجاجا على فصله من الدراسة

وجدة: ادريس العولة

أقدم تلميذ يبلغ من العمر حوالي 18 سنة، صبيحة أمس (السبت)، على تكبيل جسده باستعمال سلاسل حديدية وربطها بعمود كهربائي، أمام ثانوية الفتح التأهيلية بنيابة تاوريرت، حيث كان يتابع دراسته، وذلك احتجاجا على عدم قبول طلبه للعودة مجددا إلى مقاعد الدراسة.

وأكدت المصادر أن التلميذ «ه ز» أقدم على هذا الأسلوب الاحتجاجي الغريب من نوعه، والذي استأثر باهتمام واسع من قبل كافة مكونات المؤسسة وباقي الرأي العام المحلي بالمدينة، بعدما رفضت إدارة الثانوية قبول الاستعطاف الذي تقدم به من أجل إعادته لمزاولة دراسته، إثر فصله في وقت سابق بسبب تكراره لسنتين متتاليتين، في حين تم قبول طلبات لتلاميذ آخرين في نفس وضعيته، بحسب أحد أقاربه، الأمر الذي لم يرقه وجعله يخوض مجموعة من الاحتجاجات رفقة بعض التلاميذ المتضررين من تداعيات هذا القرار مع بداية الموسم الدراسي الحالي، وذلك قصد إيصال أصواتهم للجهات المختصة دون أن يتم الالتفات لمطالبهم.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة