تلميذ بطنجة ينتحر بسبب المخدرات ويترك رسالة وداع بحسابه الشخصي على “الفيسبوك”

تلميذ بطنجة ينتحر بسبب المخدرات ويترك رسالة وداع بحسابه الشخصي على “الفيسبوك”

طنجة: محمد أبطاش
شنق تلميذ يبلغ من العمر 19 سنة نفسه داخل منزل أسرته، بداية الأسبوع الجاري، وذلك في ظروف غامضة. وحسب مصادر من عائلة الهالك، الذي كان يتابع دراسته بإحدى الثانويات الإعدادية بحي بنكيران الواقع في مقاطعة مغوغة، فإنه كان يتعاطى حبوبا من نوع «اكستازي»، وتسببت في رسوبه في دراسته، الأمر الذي جعله يعيش في أزمة نفسية خانقة، بحكم إدمانه على هذه الحبوب المنتشرة بشكل رهيب، تقول مصادر من داخل المؤسسات التعليمية، بسبب نقل تجار المخدرات لأنشطتهم إلى محيط هذه المدارس بفعل الإقبال الكبير على هذا النوع الذي يؤدي إلى إدخال ضحاياه في حالة من النشوة وهم وسط مؤسستهم التعليمية، إلى جانب حالة من الذعر حين ينفردون بأنفسهم.
ووفق المصادر ذاتها، فإنه جرى العثور على جثة الضحية معلقة بواسطة حبل داخل منزل أسرته التي اهتزت بفعل الواقعة، ليتم ربط الاتصال بالمصالح الأمنية المختصة، والتي حضرت إلى عين المكان للقيام بمسح جنائي للبحث عن الأسباب التي يرجح أنها وراء هذه القضية، رغم أن المصادر المشار إليها أوضحت أن الهالك كان حسن السلوك ولم تسجل عنه سوابق قضائية أو اعتداءات ضد الأطر التربوية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة