تهجم بوليف على بادو الزاكي والمنتخب الوطني يثير موجة غضب ضده

تهجم بوليف على بادو الزاكي والمنتخب الوطني يثير موجة غضب ضده
  • النعمان اليعلاوي

في الوقت الذي لزمت الجامعة الملكية لكرة القدم الصمت إزاء تدوينة للوزير المنتدب لدى وزير التجهيز والنقل، المكلف بالنقل، محمد نجيب بوليف، والتي هاجم فيها الناخب الوطني، بادو الزاكي، بعد المباراة الودية التي مني فيها المنتخب الوطني بهزيمة أمام منتخب الكوت ديفوار، رد عدد من عشاق كرة القدم على الوزير في صفحته الرسمية مطالبينه بالاعتذار للزاكي عما صدر منه من تصريح صادم.

وانتقد نشطاء موقع التواصل الجتماعي في تعليقاتهم على تدوين الوزير بوليف، الأسلوب الذي تحدث به الوزير عن المنتخب الوطني والمدرب بادو الزاكي، معتبرين أن الوزير غير معني بالحديث في هذا الموضوع وعليه “عوض الخوض في شأن المنتخب وجب على الوزير النظر إلى طريقة تعامل وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والوزارة المكلفة بالنقل مع قضايا السائقين المهنيين” يقول أحد المعلقين، ويضيف ثان “الوزير يتكلم عن المنتخب وماذا عن الترقيم سيدي الوزير ترقيم الدراجات النارية اليس من اولوياتك أن تحل لنا المشكل”.

وكان بوليف قد هاجم الناخب الوطني بادو الزاكي ولاعبي المنتخب الوطني وقال في تدوينته ” كأني بفريق من الدرجة الثالثة يسمى منتخبا وطنيا! وبمدرب على خط الشرط كأنه متفرج في المدرجات! وبلاعبين يتصورون انهم في جولة سياحية وليس مباراة تحدي”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة