توقيف المعتني ثلاث مباريات وتغريمه عشرة آلاف درهم

توقيف المعتني ثلاث مباريات وتغريمه عشرة آلاف درهم

عبد العزيز خمال

تلقى فريق أولمبيك خريبكة لكرة القدم ضربة موجعة، بعد صدور عقوبة قاسية من طرف لجنة التأديب والروح الرياضية الجامعية، في حق لاعب خط وسطه نجيب المعتني، والذي خانه التركيز خلال الأنفاس الأخيرة من مباراة شباب أطلس خنيفرة، التي أقيمت بملعب الفوسفاط، يوم السبت 31 دجنبر الماضي، في ختام مواعد ذهاب البطولة الوطنية الاحترافية، حيث تعرض لطرد مجاني وغير صائب، من طرف الحكم خالد النوني القادم من عصبة الغرب، (د96)، مما أقلق راحة المدرب عز الدين أيت جودي، خوفا من تلقي هدف التعادل، لأنه ترك مجموعته متفوقة بهدف عبد العالي عبوبي (د93).

وسيغيب المعتني عن «أوصيكا» لثلاث مباريات، وتحديدا أمام الوداد الرياضي، والمغرب التطواني، ونهضة بركان، مما يفتح المجال في وجه النيجيري أوغونا أوشوكووه، الذي خاض نصف الجولة الثانية أمام شباب أطلس خنيفرة، مع تغريمه عشرة آلاف درهم. علما أن فعاليات أولمبيك خريبكة، أبدت غضبا شديدا من الطريقة التي يتلقى بها اللاعب الشاب العقوبات التأديبية، وبلغت ثلاث بطاقات صفراء، وواحدة حمراء، في انتظار عرضه على المجلس التأديبي الذي يقوده رئيس الفريق الخريبكي، بغية اتخاذ القرارات الملائمة، وليكون درسا للعناصر الأخرى، من أجل استحضار الانضباط والهدوء، وتغليب مصلحة المجموعة التي تخبطت في مشاكل عدة خلال فترة ذهاب البطولة الوطنية الاحترافية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة