رياضة

جائزة أحسن لاعب تستفز الجمهور المغربي

يوسف أبوالعدل

 

 

استفزت جائزة أحسن لاعب في مباراة المنتخب المغربي لكرة القدم ضد نظيره البرتغالي، برسم الجولة الثانية من دور المجموعات في نهائيات كأس العالم روسيا 2018، والتي منحها الاتحاد الدولي لكرة القدم لكريستيانو رونالدو، (استفزت) الجمهور المغربي، خاصة أن العديد من اللاعبين المغاربة كان أداؤهم أفضل من النجم البرتغالي، سيما اللاعب نور الدين امرابط، الذي اعتبره العديدون نجم المباراة الأول.

واتهم الجمهور المغربي «الفيفا» بمحاباة نجم ريال مدريد الإسباني، بمنحه جائزة لا يستحقها رغم تسجيله الهدف الوحيد في المباراة المذكورة، لأن رونالدو والمنتخب البرتغالي كانا غائبين عن هذه المواجهة، التي تسيدها «الأسود» طيلة خمس وتسعين دقيقة، فيما اكتفى منتخب البرتغال بالدفاع واللعب على المرتدات.

يذكر أن النجم البرتغالي رونالدو يعتبر إلى حدود الجولة الثانية من مباريات المونديال هدافا للمسابقة، بتسجيله لأربعة أهداف، ثلاثة منها في مرمى المنتخب الإسباني وواحد في شباك منير المحمدي، حارس المنتخب المغربي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق