جدل فقهي وضجة بسبب نعت خطيب جمعة بسلا سكان الريف بـ«أهل المخدرات والمسكرات»

جدل فقهي وضجة بسبب نعت خطيب جمعة بسلا سكان الريف بـ«أهل المخدرات والمسكرات»

بعد الانتقادات التي وجهها سكان المناطق الشمالية إلى حكومة بنكيران، والتي اتهموها بالتقصير في التعاطي مع الزلزال الذي ضرب مدينة الحسيمة والمناطق المجاورة لها، دخلت الظاهرة الطبيعية المعترك الديني، وقال شيوخ مغاربة إن «الهزة الأرضية التي ضربت السواحل الشمالية للمغرب، كانت بسبب تعاظم الذنوب، وتجب العودة إلى دين الله».

وتناقل نشطاء موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك» مقطعا صوتيا لخطيب بمدينة سلا، يتحدث فيه عن الهزات الأرضية التي تعيش على وقعها مدن الشمال منذ يوم الاثنين الماضي. وقال الخطيب في التسجيل: «فهذا الزلزال، أو الزلازل، أو هذه التهديدات، باقي ما كاين لا زلزال لا والو، رعب وتهديد من الله عز وجل، تخويف من الله تعالى»، متابعا قوله، بعد أن أكد أنه ابن الريف ويعرف الريف جيدا، «اللهم لا تؤاخذهم وتؤاخذنا بما فعله أهل المخدرات، وأهل المسكرات، وأهل المحرمات».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *