جماهير المولودية تصعد من احتجاجها ضد المكتب المسير للفريق

جماهير المولودية تصعد من احتجاجها ضد المكتب المسير للفريق

عبد العزيز حمدي
فجر نزول المولودية الوجدية لكرة القدم إلى القسم الثاني، فورة غضب في الشارع الرياضي الوجدي، الذي لم يستسغ الطريقة التي ودع بها البطولة الوطنية الاحترافية، بعد موسم واحد من صعوده من قسم المظاليم.
وتوعدت الجماهير الوجدية من خلال إلتراس «بريغاد وجدة»، المساندة للفريق الوجدي، المكتب المسير
لـ«سندباد الشرق» بقيادة رئيسه خالد بنسارية، بصيف ساخن، سيما أن مطالب الوجديين تتجه في اتجاه واحد  يتمثل في رحيل المكتب المسير الحالي، إضافة إلى مدربه الجزائري عز الدين أيت جودي، الذي حملوه هو الآخر مسؤولية كبيرة في ما آل إليه فريق مولودية وجدة.
وعلمت «الأخبار» من مصادر مطلعة، أنه مباشرة بعدما تم تنظيم وقفة احتجاجية من طرف بعض الجمعيات، بداية الأسبوع  الجاري، أعلنت مجموعة «بريغاد وجدة» عن خروجها إلى الشارع قصد التظاهر، يوم الأحد المقبل، مباشرة بعد صلاة التراويح.
وأوضحت مصادر مطلعة، أن إلترا «بريغاد وجدة»، قررت تنظيم الوقفة الاحتجاجية المذكورة بساحة 9 يوليوز بالشارع الرئيسي، وذلك للتنديد بوضعية فريق مولودية وجدة، والمطالبة بمحاسبة مسيريه الحاليين عن الأموال التي صرفت طيلة الموسم المنقضي، مع الضغط على السلطات المحلية بغية التدخل لإنقاذ الفريق الوجدي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *