رياضة

جماهير النادي القنيطري تحتج على المكتب المسير

القنيطرة:المهدي الجواهري

 

 

خلفت هزيمة فريق النادي القنيطري لكرة القدم بعقر داره، أول أمس الأحد، أمام مولودية وجدة، في الجولة الثانية والعشرين من القسم الوطني الثاني، بهدفين لصفر، (خلفت) احتجاجات كبيرة لأنصار «الكاك»، والتي استاءت من النتائج السلبية، حيث هتفت بالتاريخ العريق للنادي القنيطري.

وأججت الهزيمة القاسية للفريق القنيطري الجماهير الغفيرة التي حضرت إلى الملعب البلدي بالقنيطرة، التي ظلت تردد طيلة أطوار المباراة «الجمهور ها هو والنتائج فينا هي؟»، فيما تعالت العديد من الأصوات محملة المسؤولية للمكتب المسير الحالي، بعدما عجز عن الوفاء بوعوده بإخراج «الكاك» من أزمة النتائج السلبية والعودة به إلى الأضواء، بعدما توصل بجميع الإمكانيات المادية من الجامعة وجماعة القنيطرة، وأشرف على عدة تعاقدات.

وقدم «الكاك» خلال مواجهته ضد مولودية الوجدية عرضا باهتا، ولم يقو على مواجهة أبناء عزيز كركاش، حيث كان مفكك الخطوط، مما سهل مأمورية الزوار على بسط سيطرتهم طيلة المباراة، وكانت الحصة ستكون مرتفعة لولا ضياع العديد من المحاولات السانحة للتسجيل.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق