جماهير وجدة قاطعت مباراة المولودية والجيش وتسيب داخل «سندباد الشرق»

جماهير وجدة قاطعت مباراة المولودية والجيش وتسيب داخل «سندباد الشرق»

عبد العزيز حمدي
قاطعت الجماهير الرياضية الوجدية مباراة ذهاب سدس عشر نهائي كأس العرش، التي جرت زوال أول أمس (السبت)، على أرضية المركب الشرفي بوجدة، بين المولودية الوجدية وضيفه الجيش الملكي، والتي انتهت بثلاثية نظيفة لمصلحة «العساكر».
وتعمد الجمهور الوجدي عدم حضور المواجهة المذكورة، احتجاجا منه على الوضعية التي يعيش على إيقاعها «سندباد الشرق»، والتي أدت به إلى مغادرة الدوري الوطني الاحترافي لكرة القدم، بعد مقام قصير لم يتعد 30 مباراة.
وشهدت المباراة التي دارت أمام مدرجات شبه فارغة، حدثا لا رياضيا تمثل في إقدام المهاجم ياسين الذهبي الملقب بـ«سافيولا» على تمزيق قميص الفريق الوجدي، مباشرة بعد استبداله من طرف المدرب الجزائري عز الدين أيت جودي، خلال العشرين الدقيقة الأولى من النزال، بلاعب الأمل العماري.
وأكدت مصادر عليمة، أن حالة من التسيب يعرفها مستودع ملابس  المولودية الوجدية، إذ لم يعد المدرب قادرا على ضبط الأمور، حيث ما زال مجموعة من اللاعبين غائبين منذ مباراة فريقهم ضد الفتح الرباطي، علما أن بعضهم لم يتدرب طيلة الأسبوع، في الوقت الذي سجل عدم تدخل المكتب المسير لوقف النزيف، سيما بعد أن عرف مصير ممثل عاصمة الشرق.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة