جنايات الرباط تفتح ملف سرقة سيارة عمة الملك التي أطاحت بمسؤولين أمنيين

جنايات الرباط تفتح ملف سرقة سيارة عمة الملك التي أطاحت بمسؤولين أمنيين

كريم أمزيان

فتحت الهيأة القضائية بغرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالرباط، مساء أول أمس (الخميس)، ملف الأفراد المتهمين بتكوين عصابة إجرامية لسرقة السيارات الفارهة، تستدرج ضحاياها في الأماكن الراقية، بمدينتي الرباط والدار البيضاء، وشرعت في إجراءات محاكمتها، من خلال بدء مناقشة واستنطاق المتهمين الأربعة المتابعين في حالة اعتقال في سجن سلا، والمتورطين في الملف، والذي وجه إليهم قاضي التحقيق تهماً ثقيلة.

ووجه قاضي التحقيق إلى المتهمين الأربعة، (س.ز.ع)، ابن سيدي مومن بالدار البيضاء، و(ب.أ) المتحدر من سلا، ويمارس الوساطة في بيع السيارات، وفتاة من الخميسات تسمى (ح.أ) متابعة في حالة سراح، و(م.ب) الملقب بـ«السيمو الغليظ»، والساكن بالدار البيضاء ويشتغل حارساً، تهماً خطيرة، إذ إنهم متابعون بارتكابهم جنايات تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة وإخفاء شيء متحصل من سرقة، وجنح السير بصفائح مزورة وتزوير وثائق إدارية واستعمالها والمشاركة في ذلك بالنسبة للأول، وجنايتي تكوين عصابة إجرامية والمشاركة في السرقة الموصوفة، وجنح الفساد واستهلاك المخدرات والنصب بالنسبة إلى الثاني، وجنحة الفساد بالنسبة إلى الثالث، وجنايتي تكوين عصابة إجرامية من أجل اقتراف جنايات السرقة والسرقة الموصوفة والمشاركة في ذلك وجنح تزوير وثائق السيارات وبياناتها واستعماله والمشاركة في ذلك، بالنسبة إلى الرابع.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة