أخبار المدن

حجز لحوم فاسدة واعتقال ثلاثة أشخاص بسبب الذبيحة السرية ببرشيد

برشيد: مصطفى عفيف

 

تمكنت لجنة إقليمية مختلطة مشكلة من السلطات الأمنية والمحلية والقسم الاقتصادي بعمالة برشيد، أول أمس (الاثنين)، في ثاني عملية من نوعها تسجل في أقل من أسبوع، من حجز ما يناهز 300 كيلوغرام من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك، بعدما تم نقلها من المجزرة البلدية بالسوق الأسبوعي «الاثنين» ونقلها في وضعية غير صحية على متن سيارة خاصة قصد بيعها بالتقسيط بأحد المحلات الخاصة بالجزارة. وتم نقل المحجوزات إلى المجزرة وإتلافها عن طريق الحرق بعدما جرى الاستماع إلى سائق السيارة بناء على تعليمات النيابة العامة.

وذكرت مصادر مطلعة لـ«الأخبار» أن حجز هذه الكمية من اللحوم يأتي في وقت سبق للجنة نفسها، بتنسيق مع عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي بجماعة حد السوالم، من توقيف ثلاثة أشخاص للاشتباه في تعاطيهم الذبيحة السرية بالمنطقة، وهي العملية التي جاءت بعد توصل السلطات المحلية بإخبارية تفيد بأن أحد الجزارين بمركز 30 ببلدية حد السوالم يقوم بعملية الذبح بطريقة سرية بداخل أحد المنازل، لتنتقل على الفور عناصر الدرك إلى العنوان موضوع الإخبارية، وبعد البحث عثرت فرقة الدرك على آثار الدم بعين المكان، وبعد عملية التفتيش التي أجريت بداخل المنزل ومحيطه، تم العثور على كمية من اللحوم لازالت عبارة عن «سقيطة» مخبأة بداخل حقل لنبتة الصبار. فضلا عن أن البحث الأولي مكن من حجز كمية أخرى من اللحوم كانت بصدد البيع بعد الشكوك في مصدرها، وتم إيقاف ثلاثة أشخاص ويتعلق الأمر بجزار وجاره وشخص ثالث ساعدهما في عملية الذبح، ليجري إخضاعهم للتحقيق ووضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية، قبل أن تتم إحالتهم على وكيل الملك.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق