GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

حركة النهضة التونسية تريد استنساخ تجربة العمل السياسي لحركة التوحيد والإصلاح

حركة النهضة التونسية تريد استنساخ تجربة العمل السياسي لحركة التوحيد والإصلاح

محمد اليوبي

استقبل محمد رضا بنخلدون، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية ومسؤول قسم العلاقات الدولية بالحزب، يوم 9 ماي الجاري بالمقر المركزي للحزب بالرباط، وفدا برلمانيا يمثل حركة النهضة التونسية التي يقودها راشد الغنوشي، يتكون من أربعة برلمانيين، قاموا بزيارة للحزب وذراعه الدعوية حركة التوحيد والإصلاح، للاطلاع على تجربتهما بخصوص العلاقة بين العمل السياسي والعمل الدعوي.

وقدم بنخلدون الذي كان مرفوقا بالقيادي عبد الله ماء العينين، عرضا حول طريقة عمل الحزب، عبر الجناح الدعوي، المتمثل في حركة التوحيد والإصلاح، وكذلك المنظمات الموازية للحزب التي تقوم بوظيفة استقطاب المتعاطفين مع مشروع الحركة الإسلامية، وأكد لوفد حركة النهضة، أن هذه المنظمات تعمل بشكل مستقل إداريا وماليا، لكنها تعمل تحت توجيهات الإدارة المركزية للحزب. وبخصوص العلاقة التي تربط الحزب بالحركة الأم، التوحيد والإصلاح، أكد بنخلدون أن الحزب يعمل في استقلالية تامة عن الحركة، لكن تربطه معها علاقة استراتجية تهم دعم قيادة الحركة للحزب خلال الحملات الانتخابية، مبرزا أن قيادة الحركة تتفهم بشكل كبير التحديات المفروضة على الحزب في الوقت الراهن، حيث يفرض وضع الحزب الدخول في تحالفات مع أحزاب أخرى رغم اختلاف التوجهات والمرجعيات، وأعطى نموذجا بخصوص التحالف مع حزب التقدم والاشتراكية في الحكومة الحالية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة