آخر الأخبار

حسن حسني يختبئ وراء نقابة المهن التمثيلية ويكلفها بـ «الاعتذار» نيابة عنه

حسن حسني يختبئ وراء نقابة المهن التمثيلية ويكلفها بـ «الاعتذار» نيابة عنه

لم يترك الفنانون والإعلاميون المصريون الذين اعتادوا الحضور في المهرجانات المغربية من أجل تكريمهم والاحتفاء بهم، أي وصف قدحي إلا وألصقوه بالمغرب الذي استضافهم وأكرمهم. آخر مظاهر القدح المتعمد صدر عن الممثل المصري المتخصص في أدوار الشر حسن حسني، إذ انتشر شريط فيديو على موقع يوتيوب هو عبارة عن حوار بين المصري حسن حسني والممثل السعودي المقيم بالقاهرة عبد المجيد الزهيدي، حيث يخاطب حسني بالقول: «ياحاج، أنا عايز اتزوج، تعبت، اتزوج واطلع على المغرب آخد شهر عسل».
فيرد عليه حسني: «حد يروح مطعم ومعاه سندويتش؟».ثم ينخرط الفنان في ضحك هستيري بعد أن حول حسني المغرب إلى مجرد «مطعم جنسي» مفتوح في وجه كل من يريد تفجير مكبوتاته الجنسية.
ويأتي هذا الحادث ضمن سلسلة من الاساءات الموصوفة بدأتها الاعلامية المصرية التي وصفت المغرب في برنامج «الحكم» بأنه «بلد السحر والشعوذة الخطيرة عالية المستوى»، تم تلاها الممثل يوسف شعبان الذي صرح بأنه» في المغرب من بين كل عشرة مغاربة، هناك ثمانية يهود يخدمون الديانة اليهودية ويدعون أنهم مسلمون خدمة لمصالحهم .
بعد ذلك وصفت الاعلامية المصرية أماني الخياط المغرب، بأنه يحتل مرتبة متقدمة في الإصابة بداء السيدا، وأن اقتصاده يقوم على عائدات الدعارة، وقالت الممثلة المصرية، إلهام شاهين، التي احتضنها المغاربة في عدد لا يحصى من المهرجانات، أن نسبة 20 في المائة من المغاربة يهود دون أن توضح نوعية المراجع التي استندت إليها من أجل إصدار أحكام جاهزة على غرار زميلها يوسف شعبان.
وقد تعود الإعلاميون والفنانون المصريون على تقديم «اعتذار» للمغاربة كلما أحسوا بأن تصريحاتهم نحت منحى خطيرا، وهكذا كلف حسن حسني نقابة المهن التمثيلية بمصر بالتعبير نيابة عنه عن «أسفه» مكررا أسطوانة «حبه واحترامه لشعب المغرب الشقيق»! مذكرا بـ «الحفاوة والتكريم والكرم» الذي لقيه من قبل المغاربة، لكن ماذا يجدي الاعتذار إذا «وقع الفاس في الراس» كما تقول الحكمة الشعبية المغربية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة