مجتمع

حملة «واش معندكش اختك» تطيح بمتهم آخر بالخميسات

الخميسات: المهدي لمرابط

 

 

بعد يومين عن اعتقال المتهمين في ما بات يعرف بقضية «واش معندكش اختك» التي هزت كل مكونات المجتمع المغربي، نتيجة فظاعة مشاهد مقطع الفيديو الذي يوثق لمحاولة اغتصاب تلميذة بقيادة بوشان بإقليم بنجرير، تمكنت مصالح الأمن التابعة للمنطقة الإقليمية بالخميسات من اعتقال عشريني، على خلفية تعريضه تلميذة قاصر لتعنيف بالشارع العام، بعد رفضها الحديث معه والاستجابة لرغبته في ربط علاقة غرامية معها.

واستنادا إلى مصادر «الأخبار»، فقد جاء اعتقال الموقوف وهو في ربيعه الثاني والعشرين، عقب الشكاية التي تقدمت بها الضحية القاصر وهي في السادسة عشرة من عمرها رفقة ولي أمرها إلى مصالح الأمن، يوم الأربعاء الماضي، في موضوع تعرضها لتحرشات عديدة من قبل المتهم، مضيفة في معرض شكايتها أنها يوم الحادث وبينما كانت عائدة من الثانوية التأهيلية، حيث تدرس في اتجاه منزل والديها بحي سان ماركاريت «الهناء»، وعلى مستوى المحطة الطرقية للمدينة، اعترض سبيلها في محاولة لإجبارها على التحدث معه بعد تجاهلها له، قبل أن يعمد إلى تعنيفها محدثا لها خدوشا وكدمات بسيطة أمام حشد من المسافرين وبعض سائقي السيارات، ما اضطرها مخافة تطور الأمور مستقبلا إلى ما لا تحمد عقباه إلى إخبار والديها بتفاصيل الاعتداء الذي لحقها من قبل الموقوف، الذي دأب على التحرش بها ومطاردتها مع كل مناسبة خروجها من المؤسسة نحو المنزل أو العكس.

عقب ذلك، وبناء على المعطيات التي أدلت بها الضحية للضابطة القضائية أثناء الاستماع إليها والتحريات التي قامت بها، تمكنت من اعتقال المتهم واستقدامه نحو مصلحة الأمن، حيث تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث والتقديم، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة الصادرة في هذا الشأن، وخلال الاستماع إليه في محضر رسمي قانوني أضافت مصادر الجريدة أن الموقوف اعترف بكل التهم المنسوبة إليه، خصوصا بعد المواجهة التي تمت بين الطرفين، ليتقرر الاحتفاظ به قبل تقديمه الجمعة الماضي على أنظار النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالخميسات، التي تابعته من أجل جنحة التغرير بقاصر والعنف، قبل أن يتقرر إيداعه السجن الاحتياطي على ذمة التحقيق.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق