«خوصي» ابن آسفي الذي عمل بائعا للخمور وانتهى عضوا في كومندو «أشبال الجهاد»

«خوصي» ابن آسفي الذي عمل بائعا للخمور وانتهى عضوا في كومندو «أشبال الجهاد»

الـمَهْـدِي الـكًًََــرَّاوِي

كشفت هوية أعضاء خلية «أشبال الجهاد» التي جرى تفكيكها، أخيرا، من قبل المكتب المركزي للأبحاث القضائية عن تحول كبير في طريقة استقطاب أعضاء هذه الخلايا الإرهابية، حيث أبرز عبد الحق الخيام، رئيس «البسيج»، أن 30 في المائة منهم لا يتعدى مستواهم التعليمي الابتدائي، ومن بينهم حفيظ الشهير باسم «خوصي» الذي أمضى حياته بائعا في متجر للخمور بآسفي، قبل أن ينتهي عضوا في خلية «أشبال الجهاد»، التي بايعت عبر مواقع التواصل الاجتماعي تنظيم «داعش»، وأدخلت السلاح من ليبيا وكانت على وشك تنفيذ مخطط دموي داخل المملكة.

كل شهادات معارف حفيظ «خوصي» تشير إلى الذهول الكبير من هذا التحول الذي وقع في شخصية شاب من مدينة آسفي بدون مؤهلات دراسية ولا ثقافية، من عائلة فقيرة تقطن في حي اعزيب الدرعي الشعبي، والده كان قيد حياته بائعا متجولا للفواكه، قبل أن يفارق الحياة بعد مرض عضال ألم به.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *