درك الجديدة يواصل البحث عن مقترف جريمة قتل فتاة بشاطئ سيدي بوزيد

درك الجديدة يواصل البحث عن مقترف جريمة قتل فتاة بشاطئ سيدي بوزيد

الجديدة : أحمد الزوين

تواصل عناصر الدرك الملكي بالجديدة تحقيقاتها وأبحاثها بشأن مرتكب جريمة قتل بشعة راحت ضحيتها، مساء أول أمس (الأحد)، فتاة في مقتبل العمر بشاطئ منتجع سيدي بوزيد، بمكان صعب الولوج إليه ليلا، بعدما كانت رفقة صديق لها وراء المقبرة، ليفاجئهما شخص، حسب إفادة صديق الضحية وشرع في الاعتداء عليهما لأسباب مجهولة ودون سابق إنذار.
هذا وفر صديق الفتاة هاربا بعد تعرضه للضرب المبرح، حسب تصريحاته للضابطة القضائية التابعة للدرك الملكي، في اتجاه المركز الترابي للدرك الملكي بسيدي بوزيد، من أجل التبليغ عن واقعة الاعتداء واحتجاز زميلته بعين المكان، الشيء الذي جعل فرقة دركية تنتقل معه إلى مكان الحادث بهدف إلقاء القبض على الجاني الذي تبخر في الطبيعة، في وقت تم العثور على الفتاة جثة هامدة مرمية بالشاطئ الصخري.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة