درك الخميسات يعتقل ستة متهمين بترويج المخدرات بينهم فتاتان

 الخميسات: المهدي لمرابط

 

 

 

بعد انتهائها من مسطرة البحث والاستماع، أحالت عناصر المركز الترابي لسيدي عبد الرزاق التابع للقيادة الجهوية للدرك بالخميسات، خلال الأيام القليلة الماضية، على أنظار وكيل الملك، ستة متهمين بحيازة وترويج المخدرات ومشروبات كحولية وماء الحياة والفساد، ونقل مبحوث عنه على متن سيارة وهو متحوز بالمخدرات.

واستنادا إلى مصادر «الأخبار»، فقد جرى إيقاف المتهمين الستة بعد توصل درك سيدي عبد الرزاق بإخبارية من مجهول تفيد بتواجد مبحوث عنه من أجل الاتجار في المخدرات برفقة اثنين آخرين وفتاتين داخل سيارة خاصة بمركز الجماعة القروية لسيدي عبد الرزاق، وهي المعلومة التي استنفرت رجال الدرك الذين تحركوا على عجل نحو المكان المعلوم، حيث تمت محاصرة السيارة المعنية وحجز قرابة 300 غرام من الشيرا، واقتياد كل من بداخلها نحو مركز الدرك، حيث تم وضعهم جميعا رهن تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث والتقديم، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

وأضافت مصادر «الأخبار» أن مروج المخدرات المبحوث عنه، وهو من ذوي السوابق القضائية، كشف، أثناء الاستماع الأولي إليه، هوية شريك له أفاد بأنه يتواجد بالقرب من إحدى المؤسسات التعليمية بدوار آيت قسو، حيث تم الانتقال إلى عين المكان  واعتقاله متحوزا بكمية من مخدر الشيرا وحوالي 20 لترا من مسكر ماء الحياة و16 لترا من النبيذ الأحمر وثلاث قناني «ويسكي» و24 قنينة جعة وعلبة من أوراق تلفيف الحشيش «النيبرو».

وخلال الاستماع إليه في محضر رسمي قانوني، كشف المتهم الرئيسي، (وهو متزوج) أنه كان وصديقه برفقة فتاتين، ورغبا في قضاء ليلة ماجنة، ما دفعهما إلى ربط الاتصال بصاحب سيارة حضر بها من أجل نقلهما، قبل أن تتم محاصرتهم جميعا داخل السيارة. وفيما تابعت الضابطة القضائية المبحوث عنه وشريكه بحيازة المخدرات والمشروبات الكحولية والاتجار فيها، تمت متابعة صاحب السيارة والفتاتين في حالة سراح من قبل قاضي التحقيق، الأول من أجل نقل شخص مبحوث عنه متحوزا بمخدرات على متن سيارته والفتاتين من أجل تهمة الفساد.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.