درك القصيبة يوقف «كولونيل ماجور» مزورا ومساعده من أجل النصب

درك القصيبة يوقف «كولونيل ماجور» مزورا ومساعده من أجل النصب

القصيبة: مصطفى عفيف

قرر وكيل الملك لدى ابتدائية بني ملال، أول أمس (الخميس)، إيداع شخصين رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي، في انتظار محاكمتهما بتهم النصب والاحتيال على الراغبين في العمل بالقوات المسلحة الملكية، حيث كان المتهم الرئيسي يوهم ضحاياه بأنه «كولونيل ماجور» بالقوات المسلحة، وبإمكانه توظيفهم مقابل مبالغ مالية مختلفة تتراوح بين 15 و20 ألف درهم.

واستنادا إلى مصادر موقع «الأخبار»، فإن فصول إلقاء القبض على المتهمين تمت، يوم الاثنين الماضي، بعدما تلقت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي بباشوية القصيبة إقليم بني ملال، تعليمات من النيابة العامة من أجل البحث في مضمون العشرات من الشكايات التي تقاطرت على الدرك والنيابة العامة، تفيد تعرض أصحابها لعملية نصب من طرف شخص ينتحل صفة ضابط سام، بحيث تم الاستماع في بداية البحث التمهيدي إلى عدد من المشتكين، الذين أكدوا في تصريحاتهم أنهم تعرضوا لعملية نصب من طرف شخصين ينحدران من منطقة زاوية الشيخ، واللذين عرضا عليهم فكرة مساعدتهم على العمل بصفوف القوات المسلحة الملكية. وأضاف المشتكون أنهم وبعد أن دفعوا إليهما الدفعة الأولى من المبالغ المتفق عليها، والتي حددوها في مبلغ 15 ألف درهم كتسبيق، تفاجؤوا بأن المتهمين اختفيا عن الأنظار وتركا العشرات من الشباب يواجهون المصير المجهول، لا هم بوظيفة ولا بحوزتهم المبالغ المالية التي منهم من اقترضها ومنهم من قام ببيع بعض ممتلكاته من أجل التوظيف.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *