دفاع عائلات ضحايا أحداث «اكديم إزيك» يتهم محامي المتهمين بمحاولة تسييس القضية

دفاع عائلات ضحايا أحداث «اكديم إزيك» يتهم محامي المتهمين بمحاولة تسييس القضية

النعمان اليعلاوي

تتواصل أطوار محاكمة المتهمين في أحداث مخيم «اكديم إزيك» للجلسة الرابعة بغرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بسلا، فقد كشف دفاع المطالبين بالحق المدني عن عائلات ضحايا الأحداث، أن دفاع أحد المتهمين الرئيسيين المتابعين على خلفية هذه الأحداث، «قدم معلومات مغلوطة وكاذبة لمؤسسة أممية تفيد بتعرضه للتعذيب أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية»، حسب هيئة الدفاع عن عائلات ضحايا أحداث المخيم، والتي أوضحت، خلال لقاء صحفي عقدته أول أمس (الثلاثاء) بمقر هيئة المحامين بالرباط، خصص لتقديم توضيحات بخصوص ادعاء دفاع أحد المتهمين تعرضه للتعذيب أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية خلال مرحلة استنطاقه، أن «المتهم نفسه نفى أثناء استنطاقه من قبل غرفة الجنايات الاستئنافية بملحقة محكمة الاستئناف بسلا يوم الخميس الماضي تعرضه للتعذيب».

وفي السياق نفسه، اتهم محامو عائلات ضحايا أحداث المخيم دفاع المتهمين بنهج «أسلوب المغالطات والتضليل ولجوئهم لتقديم شكاية للجنة مناهضة التعذيب التابعة للأمم المتحدة في 14 مارس 2014، وهي الشكاية التي تم قبولها سنة 2016»، موضحين أن «القانون المغربي يسمح للمتهمين في حال تعرضهم للتعذيب بتقديم شكاية أمام الجهات المختصة، وهو ما لم يقم به لا المتهم الرئيسي ولا باقي المتهمين الذين ادعوا تعرضهم للتعذيب»، وأضافوا أن «هؤلاء يحاولون تسييس هذا الملف من خلال تضليل الرأي العام الدولي»، حسب محامي العائلات الذين لاحظوا أن «المتهمين، وخلافا لكل القواعد المنظمة للسير العادي للمحاكمات، عمدوا إلى ترديد شعارات، والتصريح بعبارات وأقوال لا علاقة لها بالملف الجنائي المعروض أمام غرفة الجنايات الاستئنافية»، مؤكدين أن «المتهمين أو بعض منهم لهم غايات أخرى لا تكمن في الدفاع عن أنفسهم بل تسعى إلى خلق جو من التوتر».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة