الرئيسيةرياضة

ديربي.. “فبلادي ظلموني” و”قلب حزين” يستنفر الداخلية والحكومة

تستنفر أغنية “فبلادي ظلموني” لجماهير فريق الرجاء الرياضي لكرة القدم، وأغنية “قلب حزين” لأنصار فريق الوداد الرياضي، الجهاز الأمني ووزارة الداخلية وأيضا الحكومة، بسبب انتقادهما للوضعية الاجتماعية وفتح النار على الحكومة المغربية.

وتفاعل الجهاز الأمني كثيرا مع أغنية “فبلادي ظلموني”، والتي فاق انتشارها المحيط المغربي، حيث أخذت طابعا إفريقيا وأيضا عربيا، قبل أن يطلق جمهور القلعة الحمراء أغنية جديدة له بعنوان “قلب حزين”، من خلال مقطع فيديو في القناة الرسمية “لإلترا وينيرز”. وذلك قبل أيام من المواجهة المرتقبة بين الفريقين البيضاويين، الأحد المقبل، برسم الجولة 25 من منافسات البطولة الوطنية.

وتبدأ أغنية الوداد بـ “يا قلب حزين، يبكي على سنين يا لي ضاعت مني، المستقبل فين”، كما انتقدت عددا من المظاهر الاجتماعية السلبية وغيرها من الأمور.

وكانت أغنية “فبلادي ظلموني”، التي تم إصدارها قبل سبعة أشهر عرفت انتشارا واسعا، ليس فقط في أوساط “الرجاويين”، بل بين مختلف جماهير الأندية الوطنية، التي وجدت في مضمون النشيد ما يمثلها ويجسد بدقة معاناتها.

وكشف عدد من الباحثين أن أغاني فريقي الوداد والرجاء رفعت من درجة التأهب في الوسط الأمني، مشيرين إلى أن جماهير الفرق المغربية بدأت ترفع شعارات وأغان تحمل رسائل سياسية، بسبب تراجع أدوار الأحزاب والنقابات والجمعيات في الساحة السياسية الوطنية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق