رئيس بلدية سيدي سليمان يتنكر لمطالب السكان ويتحجج بعجز الميزانية

رئيس بلدية سيدي سليمان يتنكر لمطالب السكان ويتحجج بعجز الميزانية

الأخبار بريس

علم «الأخبار بريس»، من مصادر مطلعة، أن اجتماعا مطولا انعقد مساء الثلاثاء الماضي بمقر باشوية مدينة سيدي سليمان، بين ممثلي سكان أحياء كل من (الرضا والمحمدية وأكدال وجليل التازي والمنارة 1 والمنارة 2)، ورئيس جماعة سيدي سليمان محمد الحفيان، المنتمي لحزب العدالة والتنمية، وهو اللقاء الذي ترأسه باشا مدينة سيدي سليمان يونس هيديودي، بعد سلسلة من الاحتجاجات الأسبوعية التي ينظمها سكان هاته الأحياء ضد تهميش المجلس البلدي لسكان هاته الأحياء، وضد الوضع الكارثي الذي تعرفه البنية التحتية في ظل تنكر رئيس المجلس البلدي للوعود التي عبر عنها بمقر رئاسة الجماعة لممثلي السكان، الأمر الذي أجبرهم على خوض أشكال نضالية كان آخرها تنظيم مسيرة احتجاجية نحو مقر رئاسة الجماعة.

وكشفت مصادر «الأخبار بريس» التي حضرت وقائع الاجتماع، أن رئيس المجلس البلدي لسيدي سليمان وجد نفسه، خلال اللقاء، وسط موجة من السخط الكبير، والتي عبر عنها ممثلو سكان تلك الأحياء متهمين الرئيس بالتنصل من الوعود التي قدمها شخصيا خلال الحملات الانتخابية، ومستنكرين تجاهله لخلاصات اللقاءات السابقة التي تمت مع مستشاري حزب «المصباح» بمقر الرئاسة، في الوقت الذي عبر بعض ممثلي سكان حي جليل التازي عن نهج المجلس لسياسة عقابية ضد هؤلاء السكان بسبب عدم تصويتهم لفائدة حزب «المصباح» خلال الاستحقاقات التشريعية الأخيرة، خاصة أن حي جليل التازي وحي الرضا تقطنهما غالبية الأسر المنتمية لسلك الدرك والجيش والأمن، وهو ما يبرر التهميش الذي يطول هاذين الحيين من قبل رئيس الجماعة ومنتخبي العدالة والتنمية بشكل خاص.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة