رئيس ليبيريا يفاجئ منظمي المناظرة بفيديو تحفيزي

الأخبار 

 

 

 

فاجأ جورج وياه، رئيس دولة ليبيريا الجديد، المشاركين في المناظرة الإفريقية لكرة القدم النسوية، بفيديو هاتفي من قصره الرئاسي بمونروفيا، يدعم من خلاله الأوراش التي يقوم بها “الكاف” بعد انتخاب أحمد أحمد، رئيسا للاتحاد، وكذلك دعمه لملف المغرب لتنظيم كأس العالم 2026، إذ اعتبره النجم الليبيري السابق في كرة القدم ترشيحا لكل ساكنة القارة، ويجب الدفاع عنه إلى آخر رمق.

وحظي جورج وياه باحترام كبير طيلة يومي المناظرة الإفريقية رغم غيابه عنها، إذ اعتبر خير سفير لشباب القارة، وهو الذي لعب الكرة في أعلى درجاتها بحمله لقميص باري سان جيرمان وآس ميلان الإيطالي، الذي حاز في حقبته بجائزة أفضل لاعب في العالم، قبل أن يعتزل ويدخل عالم السياسة الذي أخفق فيه في العديد من المناسبات، لكنه ناضل من أجل مبادئه ودفاعه عن شعبه قبل أن يتوج قبل شهرين من الآن تقريبا رئيسا لليبيريا.

وحضرت حرم جورج وياه، إلى مدينة مراكش لتغطية المناظرة الإفريقية لكرة القدم النسوية، والتي حلت بالمغرب بدعوة من “الكاف” والجامعة المغربية، إذ لقيت خلال يومي المناظرة كل الترحيب، خاصة من طرف نوال المتوكل رئيسة اللجنة النسوية في الجامعة، وكذلك الرئيسة المكلفة بهاته المناظرة، التي أسدل الستار عنها أول أمس (الثلاثاء).

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.