رباح يختار ضيعة صديقه بلمقيصية بضواحي سيدي علال التازي لعقد خلوته مع أنصار حزبه

رباح يختار ضيعة صديقه بلمقيصية بضواحي سيدي علال التازي لعقد خلوته مع أنصار حزبه

القنيطرة: المهدي الجواهري

اختار عزيز رباح، وزير التجهيز والنقل في حكومة بنكيران، ورئيس بلدية القنيطرة، أول أمس (الأحد)، «الفيلا» الفاخرة لزميله في الحزب، الطبوغرافي رشيد بلمقيصية، بضواحي سيدي علال التازي، لعقد لقاء تواصلي سري بعيدا عن الأعين، بعدما جمع أغلبية المستشارين ببلدية القنيطرة والكتابة المحلية والعناصر النشيطة المقربة منه، لتمرير خطاب حول الاستعداد للانتخابات التشريعية القادمة.

وأكدت مصادر مطلعة لـ”فلاش بريس” أن هذا اللقاء الذي سمي يوما دراسيا لمناقشة علاقة المنتخبين بساكنة القنيطرة، تم الترتيب له مسبقا لوضع استراتيجية جديدة لمواجهة الانتقادات التي أضحى الحزب عرضة لها في الآونة الأخيرة، خاصة بعد ارتفاع حدة الاحتقان الاجتماعي بسبب بعض الملفات العالقة والشائكة التي ظل عزيز رباح يقدم وعوده لحلها، مثل برنامج إعادة الإسكان بأولاد امبارك وعين السبع، فضلا عن ملف النقل الحضري والباعة المتجولين، بالإضافة إلى مشكل الأساتذة المتدربين الذين أحرجوا الحكومة في مسيراتهم الاحتجاجية بشوارع القنيطرة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *