رباح يفوت بقعا تابعة لوزارة التجهيز وسط القنيطرة قبل مغادرته للوزارة

رباح يفوت بقعا تابعة لوزارة التجهيز وسط القنيطرة قبل مغادرته للوزارة

القنيطرة: المهدي الجواهري

علم “الأخبار بريس” أن السلطات المحلية بالقنيطرة استنفرت مصالحها بعدما بلغ إلى علمها حلول بعض المستثمرين من أجل القيام بعملية الحفر بواسطة جرافة على جنبات كورنيش وادي سبو لأخذ عينات من التربة لعرضها على مختبر متخصص لإنجاز التراخيص الضرورية لبناء مشروع استثماري سياحي على أرض تابعة للملك البحري تم تفويتها في عهد عزيز رباح وزير التجهيز والنقل السابق قبل مغادرته للوزارة.

وأفادت مصادر “الأخبار بريس” بأن السلطات المحلية فوجئت بإنجاز عمليات الحفر دون علمها بالمشروع مما دفعها الى الاستفسار والاتصال بمديرية التجهيز بالقنيطرة التي أبلغتها أن لا علم لها بعمليات الكراء أو التفويت، في الوقت الذي أكد فيه أحد المقربين من عزيز رباح أن البقعة الأرضية المذكورة والبالغ مساحتها 400 متر مربع هي لإنجاز مشروع سياحي من طابقين لأحد المستثمرين يقطنون بفرنسا، فيما أوضح أحد نواب رئيس بلدية القنيطرة أن مصالح البلدية لم تتوصل بطلب الترخيص لإنجاز أي مشروع وأن ما يوجد بعلمه سوى مشروع لمستثمر سعودي قام بعملية كراء لإنجاز مشروع سياحي بالقرب من عين المكان.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة