CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

رجال الحموشي يكشفون فضيحة اختفاء رخام ومواد لبناء مقر أمن اليوسفية

رجال الحموشي يكشفون فضيحة اختفاء رخام ومواد لبناء مقر أمن اليوسفية

الـمهـدي الـكــراوي

بعد سلسلة من الزيارات المباغتة إلى مقر ولاية أمن آسفي واليوسفية، بناء على تعليمات مباشرة من عبد اللطيف الحموشي، مدير الإدارة العامة للأمن الوطني، قامت لجنة تفتيش أمنية بزيارة مقر أمن اليوسفية وأنجزت تقارير داخلية كشفت فضائح في التدبير الإداري، خاصة بناء المقر الجديد للأمن الإقليمي الذي كلف مبالغ مالية ضخمة.

وعلم «فلاش بريس» أن رجال الحموشي أمضوا ساعات طوال في اليوسفية قادمين من مبنى ولاية أمن آسفي، حيث قاموا بإجراء افتحاص كبير لعدد من الملفات، من بينها ملف المقر الجديد للأمن الإقليمي الذي لم يفتتح حتى الآن رغم أنه كلف مبالغ مالية كبيرة وصرفت عليه تجهيزات إدارية وتقنية فاخرة، في وقت لازالت فيه جميع مصالح الأمن في اليوسفية تشتغل في منازل معدة للسكن وتستغلها عبر عقود كراء كمقرات إدارية للأمن الإقليمي وللدوائر الأمنية الثلاث.

هذا وكشفت معطيات ذات صلة أن الإدارة العامة للأمن الوطني خصصت ميزانية ضخمة وموارد بشرية وتقنية كبيرة لتأهيل عمل أجهزة الأمن في اليوسفية، بعد تحولها إلى إقليم مستقل عن مدينة آسفي، وجعلها مطابقة لمعايير العمل الإداري وخصوصية مهام أجهزة الأمن، حيث كشفت التحقيقات التي قامت بها لجنة التفتيش المركزية، وجود اختلالات وفضائح وراء فشل افتتاح المقر الجديد للأمن الإقليمي، من بينها اختفاء مواد بناء ورخام وتجهيزات أخرى، في ظروف غامضة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة