MGPAP_Top

رجل أمن بآسفي يكسر فك مواطن داخل مركز للشرطة ووكيل الملك يأمر بفتح تحقيق في الحادث

رجل أمن بآسفي يكسر فك مواطن داخل مركز للشرطة ووكيل الملك يأمر بفتح تحقيق في الحادث

الـمهـدي الـكراوي

أمر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بآسفي بالتحقيق والاستماع إلى سعيد بوكطاية، الذي تعرض لكسر ثلاثي على مستوى فكه على يد شرطي داخل مركز الشرطة بالمحطة الطرقية لمدينة آسفي.

وكشفت معطيات ذات صلة أن الضحية سعيد بوكطاية، من مواليد سنة 1963، تعرض لاعتداء بالضرب من قبل شرطي بعد خلاف نشب حول تذاكر سفر بينه وبين مسؤول في شركة للنقل الطرقي، وهو ما دفع بالشرطي المكلف بالمداومة بالمركز إلى اصطحاب الضحية إلى المركز وأغلق عليه الباب واعتدى عليه باللكم وتسبب له في كسر ثلاثي في الفك، بحسب شكاية الضحية.

وبعد نقله إلى مصلحة الشرطة رفض مسؤولون في الأمن الإقليمي لآسفي إجراء مسطرة في حق الضحية، كما طلب ذلك الشرطي الذي اعتدى عليه، حيث أعطيت تعليمات مشددة من أجل عرض الضحية سعيد بوكطاية على المستشفى الجهوي محمد الخامس، بعدما كانت آثار الاعتداء بادية عليه.

ومباشرة بعد عرضه على مصلحة المستعجلات وإجراء جميع الفحوصات الطبية، سلمت إليه شهادة عجز طبي حددت مدته في 30 يوما، مع صور أشعة وتقرير طبي يؤكد تعرضه إلى كسر ثلاثي في عظام الفك.

من جهته، قال محمد رشيد الشريعي، رئيس المركز المغربي لحقوق الإنسان، إن النيابة العامة تعاملت بالجدية المطلوبة مع هذا الاعتداء الذي تعرض له مواطن على يد رجل أمن داخل مركز للشرطة، وإن تعليمات وكيل الملك كانت واضحة، إذ أمر مصلحة الشرطة القضائية بالاستماع إلى إفادات الضحية، الذي أكد واقعة تعرضه للضرب واللكم دون أن يكون متهما، أو توجه إليه أية تهمة، مشيرا إلى أن خلافا بسيطا وقع له مع أحد مستخدمي شركة للنقل حول استبدال تذاكر سفر، قبل أن يتدخل الشرطي ويصحبه إلى مركز الشرطة ويقفل عليه الباب ويعتدي عليه بوحشية، حسب تصريحاته للضابطة القضائية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة