GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

رمضان ساخن بانتظار المستفيدين من مغادرة “ريضال” واللائحة مرشحة للارتفاع إلى 200 شخص

رمضان ساخن بانتظار المستفيدين من مغادرة “ريضال” واللائحة مرشحة للارتفاع إلى 200 شخص

كريم أمزيان

تواصل عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء الاستماع إلى مسؤولين سابقين في «ريضال»، بأمر من الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالرباط، إذ تجري معهم تحقيقات تدخل في إطار البحث التمهيدي الموكل إليها، ويمثلون أمامها تباعاً، بناءً على الشكاية التي قدمها ضدهم الوكيل القضائي للمملكة، ووضعها لدى النيابة العامة في الرباط.

وعلم «فلاش بريس» أن عناصر الفرقة الوطنية، اقتربت من إنهاء تحقيقاتها التي تشرف عليها النيابة العامة، قبل إحالة المتهمين ومن بينهم محمد الصديقي رئيس مجلس مدينة الرباط، الذي استمعت إليه طيلة حوالي عشر ساعات، وبعده مصطفى بابا مستشار عبد العزيز الرباح وزير النقل والتجهيز، على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالرباط، من أجل الاستماع إليهم بشأن المنسوب إليهم، قبل أن يقرر هل يحيلهم على قاضي التحقيق بالغرفة الخامسة بالاستئنافية ذاتها، المتخصصة في جرائم الأموال، بعدما يقرر متابعتهم، أم يحفظ الملف نهائيا.
وعلمت «الأخبار» من مصادر مطلعة، أن كلا من الصديقي وبابا ينتظران هذه المرحلة بتخوف شديد، خشية أن يقرر الوكيل العام متابعتهما بتهم ثقيلة، متعلقة بـ«اختلاس أموال عمومية»، بعدما يكيف التهمة وفقا لما سيأتي في محاضر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة