GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

رياضيون يتنافسون في انتخابات جهة فاس مكناس ويضيفون تشويقا آخر لـ«مجموعة الموت»

رياضيون يتنافسون في انتخابات جهة فاس مكناس ويضيفون تشويقا آخر لـ«مجموعة الموت»

فاس: محمد الزوهري

لا تشتد حمى التنافس الانتخابي فقط في جهة فاس- بولمان بين قياديين في أحزاب سياسية، بدخول وزراء وأمناء عامين ورؤساء فرق برلمانية حلبة الصراع الانتخابي، للظفر بمقاعد في المجالس المحلية والجهوية، بل تعرف هذه الجهة التي تُلقب بـ«مجموعة الموت»، تنافسا من نوع آخر بين عدد من الرياضيين الذين قرروا دخول غمار المنافسة الانتخابية الحالية بألوان سياسية مختلفة، باستثمار بعضهم شهرته وقاعدته الجماهيرية الواسعة التي راكمها خلال سنوات مضت، رغم أن عددا منهم يخوض هذه التجربة لأول مرة.

وفي هذا السياق، قرر حسن رفاهية، الحارس الدولي السابق وحارس المغرب الفاسي في فترة التسعينات، الترشح للانتخابات الجماعة الحالية، بجماعة المشور- فاس الجديد، باسم حزب الاستقلال، كما يخوض مصطفى لخصم، البطل المغربي والدولي السابق في رياضة الكيغ بوكسينغ، أجواء الانتخابات بعد ترشحه باسم حزب الأصالة والمعاصرة بإيموزار كندر التي ينتمي إليها، علما أنه سبق للخصم أن ترشح في الانتخابات التشريعية السابقة بدائرة صفرو باسم حزب العهد، لكن لم يحالفه الحظ.

من جهته، تقدم سعد أقصبي، مدير «أكاديمية أقصبي لكرة القدم بفاس»، والرئيس السابق للمغرب الفاسي، بترشيحه ضمن لائحة حزب الاتحاد الاشتراكي بمقاطعة زواغة، حيث يتنافس في الدائرة نفسها التي ترشح فيها حميد شباط وكيلا للائحة حزب الاستقلال، والأمر ذاته أقدم عليه حسن سليغوة، الرئيس السابق للوداد الرياضي الفاسي لكرة القدم، والذي دخل غمار الانتخابات الحالية بجماعة المشور باسم حزب الاستقلال، بعدما كان يرأس الجماعة ذاتها باسم حزب التجمع الوطني للأحرار.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة