سرقة منزل دبلوماسي ليبي تستنفر الأجهزة الأمنية بمراكش

مراكش: عزيز باطراح

شهدت مدينة مراكش حالة استنفار أمني خلال الأيام الأخيرة، إثر تعرض شقة دبلوماسي ليبي للسرقة من طرف امرأة مجهولة، تبين أنها كانت تحاول بيع شقة الدبلوماسي بوثائق مزيفة.
وبحسب المعلومات التي حصلت عليها «الأخبار» من مصادر مطلعة، فإن مصالح الشرطة القضائية بمراكش، استمعت إلى حارس الإقامة السكنية التي توجد بها شقة الدبلوماسي المذكور، والموجودة بحي الشرف بمقاطعة جليز، حيث أكد أن امرأة في عقدها الثالث، جاءت رفقة شخصين على متن شاحنة وقاموا بنقل جميع أثاث ومحتويات الشقة.
وأضافت المصادر ذاتها أن حارس العمارة أكد لرجال الشرطة أن المرأة ذاتها كانت قد حلت بالشقة في وقت سابق رفقة بعض الأشخاص، وأدلت للحارس بوثيقة إدارية عبارة عن وكالة موقعة من طرف الدبلوماسي صاحب الشقة، حيث أكدت للحارس أن هؤلاء الأشخاص يعتزمون معاينة الشقة من أجل تغيير أثاثها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.