آخر الأخبار

سكان حي الموظفين بطنجة مستاؤون من تأخر الأشغال المفتوحة بشوارعه منذ أكثر من شهر

سكان حي الموظفين بطنجة مستاؤون من تأخر الأشغال المفتوحة بشوارعه منذ أكثر من شهر

طنجة: رشيد عبود

عبر عدد من سكان حي الموظفين (البوغاز)، بمقاطعة السواني، بطنجة، في اتصالهم بجريدة «الأخبار»، عن استيائهم و تذمرهم الشديد من تأخر أشغال إعادة تهيئة شوارع الحي المفتوحة به منذ أكثر من شهر، وذلك دون أن تتدخل المصالح المختصة داخل مقاطعة ممثل الحركة الشعبية سمير برحو، (المنشغل بإعداد لائحته الإنتخابية استعدادا لخوض الاستحقاقات الجماعية المقبلة)، بما يفرضه الواجب والقانون، لرفع المعاناة والضرر عن الساكنة، الناجم عن تأخر هذه الأشغال، دون مبررات معقولة.

وكانت مصالح البلدية مدعومة بمستخدمي الإنعاش الوطني التابعين لولاية طنجة، قد باشروا في إطار تهيئة رصيف الحي، أشغال حفر طالت عددا من الشوارع المستهدفة، وفي مقدمتها شارع محمد بن الراضي السلاوي الرئيسي، غير أن هذه الأشغال قد توقفت بشكل مفاجئ ودون سابق إنذار بعد أقل من يومين من بدئها، وذلك بعدما توصل مستخدمو الورش بأوامر من جهات، وصفوها بالمسؤولة داخل المقاطعة المذكورة، تقضي بانسحابهم العاجل منه، تضيف مصادرنا، وهو ما أصبح يشكل خطرا حقيقيا سواء على ساكنة الشارع المذكور وملحقاته، أو على مستعمليه من عموم المواطنين، وفي مقدمتهم أصحاب السيارات والعربات الكبيرة المتنقلة، والأطفال الذين أصبحوا في ظل استمرار هذا الوضع الشاذ والغير مقبول، حسب الساكنة، مهددين بالتعرض لحوادث سير قد تكون خطيرة، بسبب ضيق الطريق من الجانبين نتيجة الحفر الذي طال حافتي الشارع، ولامبالاة المقاطعة والسلطات المحلية المعنية داخل ولاية طنجة، وذلك في ظل اتهام الساكنة لرئيس المقاطعة بالانتقائية في الحفر الذي استثنيت منه بعض المواقع التي هي في ملكية شخصيات مقربة ومحظوظة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة