GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

سكان قرى بتاونات يطالبون بطريقٍ لفك العزلة عنهم منذ نصف قرن

سكان قرى بتاونات يطالبون بطريقٍ لفك العزلة عنهم منذ نصف قرن
  • تاونات: محمد الزوهري

    منذ نصف قرن وسكان الدواوير الواقعة بالجهة الشرقية لوادي ورغة، بجماعة فناسة باب الحيط في إقليم تاونات، يطالبون السلطات الإقليمية ومصالح وزارة التجهيز بشق مسالك طرقية توصل مساكنهم بالطريق الجهوية رقم 510 الرابطة بين تاونات وأكنول، أو بمركز جماعة بني وليد، دون أن تلقى مطالبهم آذانا صاغية.

    وتطوق العزلة العشرات من الأهالي بدواوير الدهورة وباب امسيلة والكورنة وحماطة وأملايو، ما يجعل حياتهم قاسية من أجل التنقل إلى المرافق الاجتماعية والإدارية والسوق القروي المحلي لقضاء أغراضهم الخاصة.
    ويضطر أغلب هؤلاء السكان إلى تعويض وسائل النقل الحديثة، باستعمال الدواب وقطع نحو عشرة كيلومترات للوصول إلى سوق «ثلاثاء بني وليد»، في حين يتعذر عليهم ارتياد السوق التابع لجماعتهم، بفعل صعوبة المسالك وارتفاع منسوب وادي ورغة، خاصة في الأيام الماطرة.

    وسبق للأهالي أن وجهوا العديد من الشكايات إلى عامل إقليم تاونات والمديرية الإقليمية للتجهيز وبرلمانيي المنطقة، يلتمسون فيها تدخل السلطات من أجل فك العزلة عنهم، عن طريق إدراج دوارهم ضمن مشروع الاستفادة من المسالك القروية، خاصة الطريق الرابطة بين مركز بني وليد وعين جامع عبر عين عبدون.واعتبر السكان المعنيون أنهم يعيشون تهميشا لا يطاق، بسبب صعوبة تضاريس المنطقة ذات الطبيعة الجبلية، ما يحول دون تنقلهم في ظروف ملائمة للاستفادة من الخدمات الطبية والاجتماعية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة