سكان يحتجون بسبب انتشار شقق للدعارة وتجار الخمور بمحيط سكناهم بطنجة

سكان يحتجون بسبب انتشار شقق للدعارة وتجار الخمور بمحيط سكناهم بطنجة

طنجة: محمد أبطاش

احتج عدد من سكان إقامات العرفان القاطنين بمشاريع سكنية في إطار السكن الاقتصادي بمدينة طنجة، عشية أول أمس (الثلاثاء)، على الأوضاع التي وصفوها بالكارثية، نتيجة عدد من النقط السوداء التي تحيط بهذه الإقامات.
وحسب مصادر من المحتجين، فإن شكاية شرعوا في توقيعها، تتضمن ظهور شقق للدعارة، إلى جانب أحد الأشخاص الذي حول المنطقة إلى مكان لترويج وبيع الخمور، حسب وثيقة السكان التي تحمل توقيعات إطارات محلية.

وأضاف السكان أن إحدى الشقق المقابلة للمسجد بحي العرفان 2 تحولت إلى قبلة للباحثين عن الخمور والدعارة، في الوقت الذي بدأ الأمر يتسبب لهم في فوضى عارمة، وفق تعبير الوثيقة التي (تتوفر «الأخبار» على نسخة منها)، مطالبين الجهات الأمنية الوصية بالتدخل، خصوصا وأن هذه الشقق جرى اقتحامها بالقوة والسيطرة عليها، وهو الأمر الذي يجد معه السكان صعوبة في تبليغ شكواهم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *