شاب يضرم النار في جسده أمام عمالة وزان احتجاجا على تعرضه لـ«إهانة»

شاب يضرم النار في جسده أمام عمالة وزان احتجاجا على تعرضه لـ«إهانة»

فاس: محمد الزوهري

في حادث آخر من حوادث الاحتجاج عن طريق إحراق الذات، عمد شاب في الثلاثين من العمر، إلى إضرام النار في جسده قرب المدخل الرئيسي لمقر عمالة إقليم وزان، احتجاجا على ما وصفه بـ«الإهانة» التي تعرض لها من طرف مشغله.

وبدا الشاب المعني في حالة هيجان، قبل أن يقصد الباب الرئيسي لعمالة الإقليم، حيث صب كمية من البنزين على جسده، وهو يصرخ بأعلى صوته بأنه تعرض لـ«الحكرة».
ووفق المعلومات التي استقتها «الأخبار»، فإن الشاب المعني قبل أن يقدم على إشعال النار في جسده، دخل في نقاش حاد مع مشغله، احتجاجا على ما اعتبره «استغلاله»، قبل أن يهرع باتجاه مقر العمالة، ثم عمد إلى إشعال النار في جسده، أمام ذهول بعض الأشخاص الذين عاينوا هذا المشهد المروع.
وأصيب المعني بالأمر بحروق، صُنفت في الدرجة الأولى، وهمت مناطق مختلفة من جسده، بعدما تدخل بعض الأشخاص لإنقاذه، قبل أن يتم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى لتلقي الإسعافات الضرورية.

وأمرت النيابة العامة المصالح الأمنية بالمدينة، بفتح تحقيق في الموضوع للكشف عن ملابسات هذه الواقعة السائرة في التزايد خلال الآونة الأخيرة، بمجموعة من المناطق المغربية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة