الرئيسيةتقارير سياسيةكواليس

شباط بين تركيا وألمانيا وهولندا

تحول حميد شباط، الأمين العام السابق لحزب الاستقلال، إلى برلماني شبح بعد مغادرته المغرب واستقراره بالديار الألمانية. وكشفت مصادر مطلعة أن عمدة مدينة فاس السابق نقل كل أمواله إلى الأبناك الأوربية، وشرع في إقامة بعض المشاريع الاستثمارية في تركيا وهولندا. وأضافت المصادر ذاتها أن شباط يجري تحركاته الأخيرة للتخلص من كل العقارات والمشاريع التي يملكها في المغرب، قبل أفول سنة 2021 ونهاية تمثيليته الجماعية والبرلمانية للاستقرار بشكل نهائي في ألمانيا. بيد أن المصادر نفسها أضافت أن ما يقلق شباط هو الملفات القضائية المتراكمة ضده بمحاكم فاس، التي تتجاوز 8 قضايا قد تربك كل حساباته.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق