شكاية تفجر فضيحة تلاعب في أدوية مجانية بمستشفى الأمراض العقلية بطنجة

شكاية تفجر فضيحة تلاعب في أدوية مجانية بمستشفى الأمراض العقلية بطنجة

طنجة: محمد أبطاش

علمت «الأخبار»، من مصادر متطابقة، أن مستشفى الرازي للأمراض العقلية والنفسية بطنجة، عرف خلال الأسبوع الماضي تفجر فضيحة تتعلق بتلاعبات طالت أدوية المرضى، عقب اكتشاف أن جهات داخل المؤسسة تقوم ببيعها لعائلات المرضى بأثمنة مرتفعة.
وحسب المعطيات المتوفرة، فإن إحدى العائلات لجأت إلى القضاء، أخيرا، للمطالبة بفتح تحقيق في كون ممرض قام بانتحال صفة طبيب، وأقدم على كتابة وصفة طبية لأحد مرضى هذه العائلة، حيث قام ببيع حقنة إضافة إلى دواء مهدئ للمريض الذي كان يعاني من بعض الأرق والاكتئاب، وهو ما أدى إلى سقوطه مباشرة بعد تناوله الدواء، على اعتبار أن مرضه لا يتجاوز ما هو نفسي، بدلا من المرض العقلي، حيث أثرت عليه هذه الأدوية بشكل قوي، حسب المعطيات المتوفرة، ما حذا بالعائلة إلى التوجه في اليوم الموالي إلى إدارة المستشفى إذ احتجت ضد هذا التصرف، قبل أن تتوجه صوب وكيل الملك ولدى مصالح النيابة العامة المختصة، حيث وضعت شكاية في الموضوع، لتبين مع أولى التحقيقات التي باشرتها الإدارة الوصية، وفق بعض المصادر، أن الممرض المشار إليه تجاوز اختصاصاته وقام بكتابة الوصفة الطبية، فضلا عن كون العائلة أكدت عملية البيع من خلال الوثائق التي بحوزتها، حيث قام المعني بالأمر بكتابة مجموع المبلغ الذي تحصل عليه من هذه الأدوية في وثيقة الوصفة، وهي الفضيحة التي هزت أركان المستشفى على اعتبار أن هذه الأدوية مجانية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة