آخر الأخبار

شلل تام بقسم الأشعة بمستشفى الخميسات ومطالب بإيفاد لجنة من المفتشية العامة

شلل تام بقسم الأشعة بمستشفى الخميسات ومطالب بإيفاد لجنة من المفتشية العامة

الخميسات: المهدي لمرابط

وجد العديد من المرضى الذين سبق أن منحوا مواعد لزيارة قسم الأشعة بالمركز الاستشفائي الإقليمي بالخميسات أنفسهم، وبعد طول انتظار، داخل بناية صماء قبل أن يصدموا بغياب أي طبيب بالقسم المذكور نتيجة إخبارهم بكون الطبيبات الثلاث المختصات قدمن وفي وقت واحد شهادات طبية ممتدة من خمسة إلى سبعة أيام، الأمر الذي بات يتهدد صحة العشرات من المرضى الحاملين لبطاقة نظام المساعدة الطبية «راميد»، الذين قدموا من مناطق بعيدة كوالماس والجماعات التابعة لها بعدما أصبحت المواعد المسلمة لهم في مهب الريح.

وعلم «فلاش بريس» من مصادر مطلعة، أن مبادرة إدارة المركز الاستشفائي إلى اعتماد المداومة لتجاوز الازدحام وضغط المرضى وطول المواعد، كانت عبر إشهار اللائحة الشهرية للحراسة الإلزامية التي يوفرها وجود ثلاث طبيبات مختصات ضمانا لتقديم خدمات طبية موزعة بين الفحص بالصدى الإيكوغرافي والسكانير، وانسجاما مع ملاحظات وتعليمات لجن التفتيش المركزية التي حلت في أوقات سابقة بهذه المؤسسة الصحية وسجلت عدم القيام بالمداومة رغم توافر شروط اعتمادها (ثلاث طبيبات متخصصات)، هذه المبادرة دفعت وفي خطوة وصفها بعض المرضى في حديثهم إلى الجريدة بغير المسؤولة، الطبيبات الثلاث إلى التقدم بشهادات طبية دفعة واحدة إلى الإدارة ما يعني الشلل التام بهذا القسم الحيوي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة